الاثنين، 30 يناير 2012

2 لماذا تنام الخفافيش رأساً على عقب ؟

لماذا تنام الخفافيش رأساً على عقب ؟
تنام معظم أنواع الخفافيش معلقّة رأساً على عقب، يعود ذلك لضعف أجنحتها فيصعب عليها بدأ الطيران من الأرض وكذلك ضعف أقدامها فلا تستطيع إكتساب الطاقة اللازمة للطيران من أقدامها، ولكي تستطيع الطيران يجب عليها إسقاط نفسها من مرتفع ومن ثم البدأ بتحريك أجنحتها الضعيفة لتبدأ بالطيران، لذا فالتدلي من غصن شجرة يعتبر حل رائع لهذه المشكلة، فمجرد تركها لفرع الشجرة ستبدأ بالطيران بدلاً من محاولة الطيران من الأرض والفشل في كل مرة.

خفاش متدلّي من فرع شجرة | CC BY 2.0, by d4rr3ll, via Flickr.

وهناك سبب آخر للتعلق بهذا الشكل فبهذه الطريقة تتفادى الخفافيش العديد من الحيوانات المفترسة والتي لا تستطيع تسلق الأشجار وجدران الكهوف، عندما تتدلى الخفافيش بهذه الطريقة من الأعلى فهي لا تبذل أي جهد، فمرفولوجيّة مخالبها المميز توفر لها الثبات في الأعلى من دون بذل أي مجهود. ما عليها سوى وضع مخالبها على فرع الشجرة أو تكسرات الصخور والتدلّي.


2 التعليقات:

ابو احمد يقول...

شكراا لك معلومات رائعه
وتمنا لك التوفيق والنجاح
موفق يا اخي ..

wonder land يقول...

معلومات جديدة
مع اني مش متخيلة ان التعلق بمخالبها شيء مريح بالنسبالها
سبحان الله
لله في خلقه شئون

إرسال تعليق

تجنب المشاركات السلبية.