الأربعاء، 12 ديسمبر، 2012

4 وفاة ستيف إروين

وفاة ستيف اروين 
ستيف إروين Steve Irwin. كان خبير إسترالي في الحياة البرية، لُقب بـ [ صائد التماسيح ]. كسب ستيف إروين شهرته الهائلة من خلال برنامجه المسمى بـ [ صائد التماسيح | Crocodile hunter ]، والذي قدمه مع زوجته تيري.

كان إروين مُحباً للطبيعة ومهتماً بالحفاظ عليه وإنقاذها. وظهر ذلك من خلال أعماله في حماية الحيوانات والبيئة فلم يكن يُقدم النصائح بالكلام فحسب، بل كان عملاً حقيقياً. حيث عمل كثيراً لإنقاذ الحيوانات المهددة بالإنقراض واشترى اراضي في الولايات المتحدة الامريكية واستراليا وفاناتو وفيجي وجعلها مثل الحدائق العامة. كان ستيف محباً لعائلته وأطفاله وقد قال مرة بأن ابنته بيندي سبب وجوده على الأرض.

ستيف إروين | مصدر الصورة.

وفاته :
في الرابع من سبتمبر 2006، كان ستيف إروين يصّور فلمه الوثائقي [ دموية المحيط | Ocean's deadliest ] في الحاجز المرجاني العظيم في [ batt reef ]. ولكن الطقس السيء عثّر تصوير الفلم فتم توقيف التصوير، رأى ستيف أن يغتنم هذه الفرصة لتصوير بعض اللقطات في المياه الضحلة لبرنامج كانت تقدمه أبنته بيندي. وفي هذه اللحظات قامت لخمة بثقب صدر ستيف بلاسعتها.

اللخمة | مصدر الصورة.

هذه الأحداث سجلت على فيديو، وصف زميل ستيف الحادثة قائلاً " جاء ستيف إلى أعلى اللخمة، فقامت اللخمة بطعنه هنا [ وأشار إلى الصدر ] فقام ستيف بإخراج ذيلها من صدره. وفي الدقيقة التالية، كان ستيف قد رحل".

وفي غياب التقرير الطبي الشرعي. يُعتقد بأن إروين توفي بسبب سكتة قلبية نتيجةً للجرح والسموم، فمعظم الأضرار تركزت على الشرايين الرئيسية. ويُعتقد بأن سحب ستيف للاسعة ساهم وعجّل في وفاته.

طاقم ستيف على القارب استدعى الطوارئ في أقرب مدينة منهم، كما قاموا بقيادة القارب نحو مروحية الطوارئ لإختصار الوقت والمسافة. ومع ذلك، وبالرغم من كل الجهود الجبّارة التي بذلها طاقم ستيف، إلا أن ستيف كان ميت عندما وصل الطاقم الطبي. ووفقاً لـ [ أو'لوغلين | O'loughlin ] وهو الطبيب الذي حاول علاج إروين " كان من الواضح أنه من الصعب أن ينجو إروين من إصابته. فقد كان لديه إصابة في الجانب الأيسر من صدره، عندما وصلت كان إروين متوقف عن التنفس وكان قلبه متوقفاً عن النبض. ". تم نقل جثمان ستيف إلى مشرحة في مدينة كيرنز.

تم تدمير النسخة الوحيدة من شريط الفيديو الذي يحمل لقطات وفاة ستيف من قبل تيري زوجة ستيف. وصرحت بأنها لم تشاهد الفيديو لا هي ولا أي فرد من عائلتها. ومع ذلك فهناك الكثير من اللقطات على الإنترنت يدّعي أصحابها أنها لستيف أثناء وفاته. صرحت تيري بأن زوجها كان لديه هاجس بأنه سيموت قبل أن يصل لسن الأربعين.

لقي خبر وفاة ستيف العديد من ردات الفعل حول العالم، فأعرب رئيس الوزراء الاسترالي جون هوارد عن حزنه وأساه العميق لوفاة ستيف، وأن أستراليا فقدت أبناً عظيماً ورائعاً. وتم خفض أعلام جسر ميناء سدني حتى المنتصف بعد وفاته. كما توقفت الكثير من مواقع الأخبار الإسترالية الإلكترونية عن العمل نتيجة العدد المرتفع من الزوار. وقد قامت العديد من المحطات التلفزيونية بعرض لقطات لستيف تكريماً له وتخليدأ لذكراه.

وجد العديد من أسماك اللخمة مقتولة ومقطوعة الذيل على شواطئ كوينزلاند. ويُعتقد بأن من قام بهذا العمل قام به بدافع الإنتقام لمقتل ستيف.


4 التعليقات:

ayah93 يقول...

إيه ده ؛ أنا عرافاه ~~ شفت ليه فيلم وثائقي على ناشونال جيواجرافيك ..
:( ربنا يرحمه ويصبر أسرته على فراقه ..
وحاجة حلوة إن الواحد يقضي حياته في شغفه و ينجز فيه لحد مال العالم يشهد له بالتفوق فيه ..

عالم المعرفة يقول...

انا فاكراه الراجل ده بس مش عارفه كان بيجي على اي قناه
ناشنوال جيوجرافيك ولا سبيس باور

غير معرف يقول...

عندما سمعت بخبر وفاته سابقا ، قيل إنه بسبب سمكة سامة لم يكن يعرف نوعها !

أتساءل عن سبب الضرر الذي نتج عنه سحب اللاسعة !
أو أي أداة حادة غيرها


شكرا لك (fff)

مدونة الحياة البرية يقول...

@ Ayah :

يرجى ملاحظة انه توفي في 2006 .. انا كتبت الموضوع ليس من باب الخبر .. بل من باب توضيح أحداث وفاته .. وإحياء ذكراه لأني أقدّره !

@ عالم المعرفة :

كان له برنامج على ناشيونال اسمه crocodile hunter يقدمه هو وزوجته تيري .. وكان هذا البرنامج يُعرض على ناشيونال جيوغرافيك ..

@ غير معرف :

نعم هي سمكة سامة نوعاً ما .. ولكن وفاة ستيف تأثر بالجرح والنزيف أكثر مما تأثر بالسم .. فتوفي نتيجةً للنزيف الحاد .. عند سحب أداة حادة قد قطعت شريان ما .. فسوف يكون النزيف حاد .. لأنها في السابق كانت تشغل مكان الفتحة وتعيق النزيف .. يُلاحظ أنه في الماء فالنزيف يكون أقوى مما هو عليه خارج الماء .. لأن الماء يبطء أو يعيق عملية التخثر !

الشكر لجميع المُعّلقين ..

إرسال تعليق

تجنب المشاركات السلبية.